الخميس , 15 نوفمبر 2018
الرئيسية » سياسة » اخبار محلية » إب: مظاهرة حاشدة تنديدا بالحرب الإقتصادية وسياسة التجويع..

إب: مظاهرة حاشدة تنديدا بالحرب الإقتصادية وسياسة التجويع..

21 سبتمبر | إب

 

شهدت محافظة إب اليوم مسيرة جماهيرية حاشدة للتنديد بالحرب الاقتصادية وسياسة التجويع والحصار وحرب العملة من قبل دول العدوان بقيادة السعودية والإمارات على اليمن.

 

وفي المسيرة التي شارك فيها قيادة السلطة المحلية ووكلاء المحافظة .. أكد محافظ إب عبدالواحد صلاح أن أبناء إب الصامدين في مختلف الجبهات خرجوا اليوم للتأكيد على استمرارهم في مواجهة العدوان بمختلف صوره وأشكاله.

 

وقال” لقد خرج أبناء إب اليوم وفاءً للشهداء والجرحى الذين استشهدوا وهم يذودون عن حياض الوطن وأمنه واستقراره وسيادته واستقلاله ” .

 

كما أكد استعداد أبناء إب في التحشيد لرفد الجبهات بالرجال والعتاد لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته التي تستهدف اليمن أرضا وإنسانا .. وأضاف ” إن أبناء المحافظة مدركين للأوضاع الراهنة التي يمر بها الوطن ويعلمون أن الأمم المتحدة منحت دول العدوان ومرتزقته الضوء لنقل البنك المركزي إلى عدن وطباعة المليارات دون غطاء “.

 

ولفت المحافظ صلاح إلى أن العدوان وأدواته الذي يحاصرون الوطن برا وبحرا وجوا ومنعوا تصدير النفط والغاز وتدفق السلع الأساسية ودمروا المصانع والصوامع وقاموا بطباعة العملة بدون غطاء، هم وراء استهداف الاقتصاد الوطني ونهب الموارد بهدف تركيع الشعب اليمني وإخضاعه للمشاريع والهيمنة الخارجية لقوى الاستكبار العالمي.

 

وأشاد بتفاعل أبناء إب وخروجهم اليوم في هذه المسيرة لإيصال رسالة للعالم بصمودهم في مواجهة العدوان وأن الشعب اليمني ينشد السلام لا الاستسلام ويطالب بالضغط على دول العدوان لإيقاف غطرستها وصلفها ورفع الحصار.

 

ونقل محافظ إب للجماهير المحتشدة تحيات قائد الثورة ورئيس المجلس السياسي الأعلى واهتمامهما بمحافظة إب تقديرا للأدوار البطولية لأبنائها في مختلف مراحل نضالهم .. لافتا إلى خروجهم في هذه المسيرة يؤكد وقوفهم صفا واحدا في خندق الدفاع عن الوطن ضد الغزاة والمحتلين.

 

ودعا القوى الوطنية المناهضة للعدوان مزيد من التلاحم وتوحيد الجبهة الداخلية في مواجهة العدوان وتداعياته التي أثرت سالبا على معيشة المواطنين، وكذا الاستمرار في الصمود لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته التآمرية.

 

وحمل محافظ إب الأمم المتحدة المسئولية الكاملة إزاء تدهور العملة الوطنية وارتفاع أسعار المواد الغذائية والذي ضاعف من معاناة اليمنيين وأوضاعهم المعيشية.

 

وأكد المشاركون في المسيرة أن سياسة التجويع والحصار التي يفرضها العدوان وحربه الاقتصادية على اليمن لن تزيد الشعب اليمني إلا تماسكا في مواجهته.

 

وحمل المشاركون في بيان المسيرة الأمم المتحدة المسؤولية الإنسانية إزاء ما يتعرض له الشعب اليمني من تجويع وحصار وجرائم بحق الأطفال والنساء.

 

وأكد البيان أن نقل البنك المركزي وطباعة مليارات الريالات وإغلاق المنافذ والموانئ والمطارات ومنع بيع النفط، أساليب وحرب ينتهجها تحالف العدوان لاستهداف معيشة اليمنيين بما فيها المحافظات التي يسيطر عليها الاحتلال.

 

ودعت المسيرة أبناء الشعب إلى مزيد من التلاحم وتوحيد الصفوف والتحرك الجاد في مواجهة العدو الذي يسعى لتجويع اليمنيين من خلال حصاره الجائر.

سبأ

شاهد أيضاً

بالصور..استعدادات كبيرة بصعدة لإستقبال المولد النبوي الشريف

    تشهد محافظة صعدة إستعدادات واسعة وكبيرة للاحتفال بالمولد النبوي الشريف 1440هـ على صاحبها ...